أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

محمد بن راشد يفاجىء طالبات أوائل الثانوية العامة باتصال هاتفي

محمد بن راشد آل مكتوم
محمد بن راشد آل مكتوم
محمد بن راشد آل مكتوم

فاجأ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، الطالبات أوائل الثانوية العامة للعام الدراسي الحالي، باتصال هاتفي أبلغهم فيه نتائجهنّ ومتمنيًّا لهنّ التوفيق، ومواصلة النجاح في مسيرتهنّ الدراسية وحياتهن.
والطالبات هنّ: أريام خليفة ضحى خليفة الكعبي، وتيماء خير الله محمد صالح الهزايمة، من مدرسة مزيرع للتعليم الأساسي والثانوي للبنات بإمارة عجمان، إضافة إلى هاجر محمد أحمد البتانوني من مدرسة الهلاليات للتعليم الأساسي والثانوي للبنات، بإمارة الشارقة.
وقد أعربت الطالبات عن سعادتهنّ بالاتصال حتى أكثر من النجاح، فيما اعتبر ذووهم أنّ هذه اللفتة تعكس مدى الاهتمام والتشجيع الذي يوليهما بن الراشد للشباب.


محمد بن راشد آل مكتوم في حديثه مع أريام خليفة ضحى خليفة الكعبي:

 

 


يشار إلى أنّ أريام الكعبي حصلت على المركز الأول أكاديميًّا على مستوى الدولة "المسار المتقدم"، بينما جاءت تيماء الهزايمة في المركز الأول على جميع الجنسيات على مستوى الدولة "المسار المتقدم"، بحسب معيار المدرسة الإماراتية، كما حصلت هاجر البتانوني على المركز الأول على جميع الجنسيات على مستوى الدولة "المسار العام"، بحسب معيار المدرسة الإماراتية والمعيار الأكاديمي.
وقال الشيخ محمد بن راشد، بحسب وسائل إعلام عربية: "سعداء بمشاركة أوائل الثانوية العامة اليوم فرحة النجاح... التفوق الحقيقي أساسه إدراك قيمة العلم وأثر المعرفة في تطوير حياتنا إلى الأفضل... التعليم كان وسيظل في مقدمة القطاعات التي توليها الدولة كل الدعم والرعاية... فبالعلم ترقى الشعوب وتتقدم الأمم... واستثمارنا في المستقبل يبدأ من إعداد الشباب القادر على تحقيق أعلى مستويات التميز... طموحاتنا لشبابنا كبيرة وتوفير المقومات التي تعينه على إطلاق طاقاته البنّاءة، مهمة لا نتهاون في الوفاء بها على الوجه الأكمل".
وفي سياق كلمته وجّه بن راشد تحية أيضًا للقائمين على العملية التعليمية والتربوية في الإمارات، مشيرًا فيها إلى أهمية دورهم المحوري في إعداد أجيال تمتلك العلم والمعرفة، بما يعينهم على الإسهام بفاعلية في بناء غد أفضل لهم ولمجتمعهم ووطنهم.

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X