أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

فريق طبي ينجح في استئصال 45 ورماً من رحم ثلاثينية

منحت القدرة على الإنجاب مجدداً
يحتاج رحمها إلى عام تقريباً حتى يعود إلى وضعه الطبيعي

نجح فريق طبي في إجراء عملية جراحية صعبة لاستئصال 45 ورماً ليفياً حميداً من رحم سيدة ثلاثينية، ومنحها القدرة على الإنجاب مجدداً بعدما كانت فاقدة للأمل بسبب ندرة حالتها الصحية.
وقال استشاري جراحة النساء والتوليد الدكتور أحمد عبد الحق في أحد مستشفيات أبوظبي: "بدت المريضة التي وصلت المستشفى، وكأنها حامل في الشهر التاسع، بسبب الأورام التي ملأت رحمها، وبعد إخضاعها للتحاليل والفحوصات اللازمة، تبين أن حالتها ليست بسيطة، إذ اكتشفنا أن الأورام عملت على انسداد الحالبين وتضخم الكلى".
وأضاف: "عندما قررنا إزالة الأورام عن طريق استئصال الرحم، رفضت المرأة لرغبتها في إنجاب الأطفال وتحقيق حلم الأمومة. وامتثالاً لرغبتها قمنا بالتدقيق على الحالة جيداً، إذ تمكن فريق الأطباء من استئصال الأورام في عملية استغرقت 4 ساعات، استطعنا من خلالها الحفاظ على رحم المرأة سليماً.
وأكد الدكتور عبد الحق أن حالة هذه المريضة نادرة للغاية، إذ إن عدد الأورام، التي كانت لديها كبير جداً، الأمر الذي كان يستلزم كإجراء طبيعي إزالة الرحم كاملاً، إلا أن الفريق الطبي تمكن من استئصال الأورام بنجاح دون الحاق أي ضرر بالرحم.
يشار إلى أن رحم المرأة يحتاج إلى نحو عام تقريباً حتى يعود إلى وضعه الطبيعي بعد العملية الدقيقة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X