سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

كيف أعود طفلي على الغذاء الصحي

عرفي طفلك تدريجياً إلى الطعام الجديد واحرصي على تناول الطعام.
احرصي على أن تكون الوجبات الصحية مثل الخضار والفاكهة في متناول طفلك.
الأطفال عادةً ما يحبون الطعام الذي يفضله أهلهم.

من أصعب الأمور التي ممكن أن تواجهها أيًّ أمٍّ في تربية أولادها هو موضوع الغذاء، وتعويدهم على الأكل الصحي، بسبب حبِّ الكثير من الأطفال للطعام ذو المذاق الحلو المستساغ.


سيدتي نت- استضافت استشارية التغذية د. رويدة ادريس، لتطلعنا على أمور يجب على الأم مراعاتها حتى يتأقلم ابنها على الغذاء الصحي بشكل تدريجي ودون الخوض في نوبات البكاء والصراخ المتواصل. من خلال النقاط التالية.


• احرصي على أن تكون الوجبات الصحية مثل الخضار والفاكهة في متناول طفلك في جميع الأوقات.


• لا تجبريه على تناول أي نوع من الطعام لا يفضله فهناك كثير من الخيارات الصحية التي من المؤكد أنه سيوجد ما يناسبه منها.


• في حال رغبتك بتعريف طفلك إلى نوع جديد من الطعام، فمن الأفضل أن يكون جائعاً ليحاول تذوق الطعام.


• كما يجب أن تكون الكمية أقل بكثير من الكمية التي يتناولها الكبار. لذلك، لا تحاولي إطعامه أكثر من ملعقة أو ملعقتين صغيرتين من الطعام الجديد حتى يعتاد إلى نكهته تدريجياً. حيث يحتاج الطفل إلى أنواع مختلفة من الطعام للحفاظ على نمو جسمه وعقله.


• شجعيه وحفزيه دوماً بالجوائز والهدايا. فالأمور النفسية تؤثر على السلوك، هذا ما يجعله يحب الأكل الصحي ويعتاد عليه مع الوقت.


• وأخيراً، عرفي طفلك تدريجياً إلى الطعام الجديد واحرصي على تناول الطعام معه لأن الأطفال عادةً ما يحبون الطعام الذي يفضله أهلهم. فلا تذكري أمامه كلمة لا أحب هذا الطعام أو ذاك و كوني قدوة جيدة له.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X